تخطى إلى المحتوى

التماس إعادة النظر في الأحوال الشخصية في الإمارات

التماس إعادة النظر في الأحوال الشخصية في الإمارات

تتولى محكمة الأحوال الشخصية مهمة النظر في مختلف قضايا الأحوال الشخصية. وبعد إصدارها للأحكام تتاح مدة قانونية للاعتراض على أحكامها.

وفي حال انتهاء هذه المدة دون الاعتراض على الحكم يعد الحكم نهائياً. وتبقى طريقة واحدة للاعتراض عليه من خلال التماس إعادة النظر في الأحوال الشخصية في الإمارات.

إن كنت بحاجة لاستشارة محامي شاطر في الإمارات حول تقديم طلب التماس إعادة النظر في حكم أحوال شخصية، اضغط هنا للتواصل مع مكتب عزة الملا للمحاماة.

التماس إعادة النظر في الأحوال الشخصية في الإمارات.

بعد صدور الحكم عن المحكمة في أي قضية ترتبط بنظام الأحوال الشخصية تتيح القوانين في الإمارات العربية المتحدة إمكانية الطعن في هذا الحكم عن طريق الاستئناف.

وإن تم الاعتراض بالاستئناف وصدر الحكم عن محكمة الاستئناف، أجاز القانون إمكانية الطعن في حكم الاستئناف أيضاً. وذلك عن طريق النقض.

إلا أن الطعن بالأحكام سواء بالاستئناف أو النقض هو حق مشروع بشرط الالتزام بالمدة القانونية التي أتاحها القانون للتقدم بهذا الاعتراض. ويسقط هذا الحق بانتهاء هذه المدة.

أما بالنسبة إلى التماس اعادة النظر في القانون الاماراتي فهو مشروط بظهور بعض الحقائق التي يمكنها التأثير على الحكم الصادر وتغييره.

بالإضافة إلى ذلك، فإن الاستئناف على أحكام محكمة الأحوال الشخصية يتم أمام المحكمة الاستئنافية. والنقض بأحكام محكمة الاستئناف يتم أمام المحكمة العليا.

بينما يمكن التماس إعادة النظر أمام محكمة الاستئناف. كما يمكن أيضاً التماس إعادة النظر أمام المحكمة العليا بالنسبة لمختلف الأحكام الخاصة بقضايا الأحوال الشخصية.

حالات التماس إعادة النظر في قضايا الأحوال الشخصية

يمكن تقديم طلب التماس إعادة النظر في الأحوال الشخصية في الامارات في حال امتلاكك أحد المبررات المتاحة لقبول الالتماس، والتي تناولتها المادة 169 من نظام الإجراءات المدنية؛ وهي:

  • أن يكون حكم قضية الأحوال الشخصية قد صدر بناءً على أدلة وأوراق تبين أنها مزورة وتم إقرار ذلك بحكم نهائي.
  • أن يكون حكم قضية الأحوال الشخصية قد صدر بناءً على شهادة شهود تبين أنها شهادة زور وتم إقرار ذلك بحكم نهائي.
  • امتلاك مقدم طلب الالتماس لأدلة ومستندات منتجة وذات التأثير في الدعوى بعد صدور الحكم النهائي. بحيث لم يتمكن من عرضها أمام المحكمة.
  • إثبات وقوع غش من أحد أطراف الدعوى بعد صدور الحكم كان له تأثير على نتيجة الحكم.
  • إصدار الحكم النهائي في قضية الأحوال بغير ما تمت المطالبة به.
  • تناقض منطوق الحكم الخاص بقضية الأحوال الشخصية.
  • في حال صدور الحكم الخاص بقضية الأحوال الشخصية بحق شخص لم يتم تمثيله بشكل صحيح.

ومن الجدير بالذكر أن تقديم طلب التماس إعادة النظر في الأحوال الشخصية في الإمارات لا يعني بالضرورة قبول المحكمة للطلب.

فإن وجدت المحكمة حق في طلب الالتماس يتم إعادة النظر في الدعوى، أما إن لم تجد مبرراً قانونيا لذلك فإنها تحكم ب عدم قبول التماس إعادة النظر.

الأسئلة الشائعة

فيما يتعلق بالطعن بأحكام قضايا الأحوال الشخصية من خلال التماس إعادة النظر، تطرح أسئلة عدة:

نعم؛ يجوز استخدام مختلف طرق الطعن في أحكام الأحوال الشخصية في الإمارات العربية المتحدة. بما في ذلك التماس إعادة النظر.
أي الطعن بالحكم الصادر بهدف إعادة النظر في دعوى الأحوال الشخصية. بسبب ظهور مُستجد يمكن له التأثير على الحكم إما بتعديله أو تغييره.

صحيح أن حالات قبول طلب الالتماس واضحة، إلا أنه لا يمكن التأكد من قبول الطلب. وذلك لاعتبارات عدة تتعلق بالأسباب الشكلية والموضوعية لقبول الطلب.

ومن الخطأ إضاعة فرصة قبول طلب الالتماس بسبب عدم استشارة خبير قانونية. وعليه إن كنت بحاجة لتقديم طلب الالتماس لا تتردد في طلب محامي الأحوال الشخصية من مكتب عزة الملا للمحاماة.

اطلع أيضا على تفاصيل التماس اعادة النظر بالقانون الاماراتي. وبما في ذلك التماس إعادة نظر بحكم نفقة بالإمارات.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تواصل مع المحامي