تخطى إلى المحتوى

حضانة الاطفال بعد الخلع في القانون الاماراتي

حضانة الاطفال بعد الخلع في القانون الاماراتي

يشتهر القانون الإماراتي بتوفير حماية قانونية شاملة للأطفال في جميع جوانب حياتهم، بدءًا من الرعاية الصحية والتعليم وصولاً إلى حقوقهم القانونية.

واحدة من القضايا المهمة التي يتعامل معها القانون الإماراتي هي حضانة الأطفال بعد خلع في القانون الاماراتي.

هل تحتاج إلى استشارة قانونية في الإمارات بخصوص حضانة الاطفال بعد الخلع في القانون الاماراتي؟ اضغط هنا للتواصل مع مكتب المحامي ابراهيم الملا للمحاماة والخدمات القانونية.

حضانة الاطفال بعد الخلع في القانون الاماراتي.

وفقًا للنصوص القانونية في دولة الإمارات العربية المتحدة، يتم تحديد حضانة الطفل بناءً على ثلاثة حقوق رئيسية: حق الأب. والوصي (وعادة ما تكون الأم)، وحق الطفل المحتضن. إذا تعارضت هذه الحقوق، يتم النظر في مصلحة الطفل أولاً.

وعادةً، يكون للأب الولاية في معظم الحالات، والوصي هو المسؤول عن الرعاية المالية للطفل واتخاذ القرارات الهامة المتعلقة بتعليمه وتربيته. وتوجد إمكانية لأن تكون الأم وصية للطفل بناءً على قرار المحكمة.

في حالة وجود نزاع بشأن الوصاية، تتخذ المحكمة قرارًا نهائيًا بناءً على حقائق القضية ومصلحة الطفل. لا توجد معايير محددة لتحديد مصلحة الطفل. وتتمتع المحاكم بسلطة تقديرية في اتخاذ قراراتها.

هناك أيضًا قاعدة تنص على أن حضانة الأم لابنها الذكر تنتهي عند بلوغه سن 11 عامًا، ما لم ترى المحكمة ضرورة تمديد ذلك حتى سن الرشد. أو الزواج في مصلحة الطفل.

وبالتالي، إذا كان ابنك لم يتجاوز سن 11 عامًا، فقد يظل معك في حضانتك، وإذا تجاوز سن 11 عامًا، فقد يكون من حق زوجك الحصول على حضانته.

وقد يتم اسقاط الحضانة في القانون الاماراتي تبعًا لحالات عديدة ينص عليها قانون الاحوال الشخصية الإماراتي.

إذا كنت بحاجة لأي استشارة قانونية بخصوص قضايا الحضانة الجديد 2022 في الإمارات. يمكنك التواصل مع مكتب ابراهيم الملا للخدمات والاستشارات القانونيّة.

الأسئلة الشائعة

فيما يلي إجابات لبعض أهم الأسئلة حول حضانة الاطفال بعد الخلع بالقانون الاماراتي:

الحضانة حق للأم إذا كانت هي الشخص الذي يحتاج إليها الطفل ولا يوجد بديل آخر مناسب. وإذا اتفقت الأم وولي الطفل على نقل الحضانة إلى شخص آخر، فإن ذلك جائز ومقبول قانونياً وفقاً للمراجع الفقهية.
نعم، يمكن للوالدين التوافق على نقل حضانة الطفل بعد الخلع بشرط أن يتم ذلك بمصلحة الطفل. يعتبر القانون الإماراتي هذا التوافق مقبولًا قانونيًا ويتم اعتباره في صالح الطفل.

وفي نهاية مقالنا لليوم الذي كان بعنوان حضانة الاطفال بعد الخلع في القانون الاماراتي. قد تعرفنا فيه إلى حضانة الاطفال في القانون الاماراتي، و حضانة الأطفال بعد الطلاق في الإمارات.

ومن مكتب عزة الملا للاستشارات والخدمات القانونية. نتمنى أن نكون قدمنا لكم جميع المعلومات التي تهمكم حول موضوع مقالنا.

اطلع على كافة تفاصيل حضانة الاطفال في القانون الاماراتي.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تواصل مع المحامي