تخطى إلى المحتوى

عقوبة الاعتداء اللفظي في الإمارات

عقوبة الاعتداء اللفظي في الإمارات

يعتبر الاعتداء باللفظ جريمة يعاقب عليها القانون الإماراتي، وهي مصنفة ضمن الجرائم الواقعة على السمعة.

فما هي عقوبة الاعتداء اللفظي في الإمارات، ومتى يتم تشديدها ؟.

كل ذلك يوضحه أفضل محامي إماراتي جزائي لدى مكتب المحامي الملا للمحاماة والاستشارات القانونية.

اضغط هنا للاتصال به، واحصل على كافة الخدمات القانونية المتعلقة بجرائم الاعتداء اللفظي.

عقوبة الاعتداء اللفظي في الإمارات.

تختلف عقوبة الاعتداء اللفظي بالإمارات تبعًا للوسيلة والطريقة التي يقع بها ذلك الاعتداء، وهل تقع مباشرة وجهًا لوجه مع المجني عليه أو بحضوره، عبر الاتصال بالهاتف، أو عبر الوسائل الالكترونية، والتي تتضمن ألفاظ السب، الشتم، أو القذف.

في المادة 426 من مرسوم بقانون اتحادي رقم 31 لعام 2021 المتضمن قانون العقوبات الإماراتي، قد عاقب المشرع الإماراتي كل من يرمي غيره بإحدى الطرق العلانية بما يؤدي إلى خدش شرفه أو الحط من اعتباره، بعقوبة الحبس مدة لا تزيد على سنة أو بالغرامة بما لا يزيد على 20,000 درهم.

وتشدد العقوبة لتكون الحبس مدة لا تزيد على سنتين والغرامة بما بما لا يقل عن 20,000 درهم ولا تزيد على 50,000 درهم، إذا وقع السب بحق موظف عام أو مكلف بخدمة عامة، أو كان ذلك السب ماسا بالعرض أو جارحًا لسمعة العائلات.

أما إذا تمت جريمة الاعتداء في الإمارات بالسب والشتم وجهًا لوجه مع المجني عليه، بحضوره، أو عن طريق الهاتف، فإن العقوبة تكون الحبس مدة لا تزيد على ستة أشهر أو بالغرامة بما لا يزيد على 5000 درهم إماراتي.

حالات الإعفاء من عقوبة الاعتداء اللفظي بالإمارات

  • إذا ما أثبت الجاني صحة الواقعة المسندة إلى المجني عليه، وذلك في حال كان ذلك المجني عليه موظفًا عامًا أو مكلفًا بخدمة عامة، وكانت الواقعة متصلة بالوظيفة أو الخدمة.
  • سقوط الإدعاء بالسب بعد مضي خمس سنوات على ارتكاب الجريمة، أو إذا انقضت تلك الجريمة بأحد أسباب الانقضاء الواردة في قانون الإجراءات الجزائية الإماراتي.
  • عدم اعتبار الاعتداء اللفظي من قذف أو سب الواقع أثناء الدفاع الشفوي أو الكتابي من الخصوم أمام المحاكم، ما دام ذلك في حدود حق الدفاع.
  • لا يعتبر اعتداءًا لفظيًا إبلاغ السلطات القضائية أو الإدارية بحسن نية عن أحد مرتكبي الجرائم.

الأسئلة الشائعة

يكون الاعتداء لفظي حين تتحقق أركان الجريمة المتعلقة به، والمتمثلة بإطلاق ألفاظ السب، الشتم، أو القذف من قبل الجاني بحق المجني عليه بأية وسيلة من الوسائل، سواء مواجهةً، عبر الهاتف، أو عبر الوسائل الإلكترونية. بما يؤدي إلى خدش شرفه، اعتباره، أو يجعله محلًا للعقاب أو الازدراء دون إثبات تلك الواقعة.
إن عقوبة الاعتداء اللفظي في القانون الإماراتي تختلف شدتها تبعًا لنوع اللفظ من سب، شتم، أو قذف. تبعا لشخص المجني عليه، وللوسيلة التي ارتكب بها الاعتداء اللفظي. العقوبة تكون الحبس بما لا يزيد على سنتين والغرامة بما لا يزيد على 20,000 درهم، وقد تصل إلى 50,000 درهم.

وبذلك نصل إلى نهاية مقالتنا عن عقوبة الاعتداء اللفظي في الإمارات. والتي وضحنا من خلالها، ماهية تلك العقوبة وكيفية تشديدها، مؤكدين بذات الوقت على ضرورة الاستعانة بأكثر المحامين المختصين بقضايا السب والقذف في الإمارات لدى مكتب المحامي الملا للمحاماة والاستشارات القانونية.

قد يهمك الإطلاع على: عقوبة الاعتداء على ممتلكات الغير، عقوبة الاعتداء بالضرب، أو طلب تقديم شكوى في الامارات.


المصادر:

وزارة شؤون مجلس الوزراء الإمارات العربية المتحدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تواصل مع المحامي