تخطى إلى المحتوى

عقوبة الزنا في الامارات العربية المتحدة

عقوبة الزنا في الامارات

جرم المشرع الإماراتي فعل الزنا، وعاقب عليه بعقوبات رادعة، حفاظًا على الآداب العامة في المجتمع. فما هي عقوبة الزنا في الامارات. ومتى يتم تشديدها.

كل ذلك يوضحه بالمقالة أفضل محامي جزائي بالإمارات لدى مكتب المحامي الملا للمحاماة والاستشارات القانونية. اضغط هنا للاتصال بالمكتب، وستجد لديه كافة الخدمات القانونية المتعلقة بالجرائم الجزائية الواقعة على العرض، ومنها الزنا.

عقوبة الزنا في الامارات

نصت المادة 409 من مرسوم بقانون اتحادي رقم 31 لعام 2021 المتضمن قانون العقوبات الإماراتي. على عقوبة الزنا في الامارات، حيث لا تقل العقوبة المقررة بشأنها عن الحبس ستة أشهر.

وقد اشترط المشرع الاماراتي لإيقاع العقوبة، أن يقوم جرم الزنا بكافة أركانه المادية والمعنوية.

وقد عرف قانون العقوبات الإماراتي جريمة الزنا، بأنها كل من واقع وأنثى، أو لاط بذكر. أتم الثامنة عشر من عمره، برضاه وعدم إكراهه.

وبالتالي لا بد من توفر الرضا كركن أساسي في جريمة الزنا لدى من وقع عليه الفعل.

كما شدد العقوبة لتصل إلى الحبس مدة لا تقل عن سنتين، إذا ما أدى الزنا بالأنثى برضاها إلى حملها وولادتها سفاحًا. مع معاقبة الأنثى بذات العقوبة.

واشترط قانون العقوبات الإماراتية إقامة الدعوى الجزائية ممن له الحق في ذلك كالزوج أو الولي، وإذا ما تنازل أحدهما عن تلك الدعوى. فإن الدعوى تسقط إذا كانت منظورة أمام القضاء، ويتم وقف تنفيذ العقوبة، إذا كان قد صدر حكم بشأنها.

المساكنة في الإمارات

هل أجاز دولة الإمارات العربية المتحدة المساكنة بين الرجل والمرأة دون زواج؟

بالعودة للتطورات التشريعية في الإمارات نلاحظ بأن هناك سماح في السكن المشترك بين الجنسين. والذي يتضمن المشاركة في المرافق المتعلقة بالسكن فقط.

فالمشرع الإماراتي مازال يعاقب على جريمة الزنا ولو وقعت بالتراضي بين الطرفين. طالما تقدم الزوج أو ولي بدعوى في ذلك.

والواقع أن التطور التشريعي الهام يتمثل بإلغاء المادة 356 الواردة في قانون العقوبات الإماراتي الصادر بالقانون الاتحادي رقم 3 لعام 1987. والذي حل محله مرسوم بقانون اتحادي رقم 31 لعام 2021.

وقد نص المادة 356 من القانون الملغى على أن هتك العرض بالرضا يعتبر جريمة يعاقب عليها بالحبس مدة لا تقل على عن سنة.

بينما جاء قانون العقوبات الجديد بنص بديل عنه في الفقرة الأولى من المادة 407. والتي عدّت هتك العرض جريمة دون التطرق لرضا المجني عليه أو عدم رضاه.

إلا أن الفقرة الثانية من ذات المادة، شددت العقوبة في حال تم فعل هتك العرض بالقوة. مما يعني أن العقوبة الواردة في الفقرة الأولى تتعلق بهتك العرض بالرضا.

الأسئلة الشائعة

عاقب المشرع الإماراتي في قضايا الزنا بالحبس بما لا يقل عن ستة أشهر إذا لم يحدث حمل وولادة. وبالحبس بما لا يقل عن سنتين في حالة الحمل والولادة سفاحًا.
نعم، يعاقب القانون على الزنا في الإمارات، إذا ما ادعى الزوج على زوجته بذلك، أو ادعى الولي على الفتاة التي في ولايته بذلك. وعقوبة الزنا في الإمارات تختلف فيما إذا كان هناك حمل أم لا، ولا تقل بكافة الأحوال عن ستة أشهر حبس للطرفين.

وبذلك نصل إلى نهاية مقالتنا عن عقوبة الزنا في الامارات، والتي حاولنا أن نوضح من خلالها كافة الجوانب المتعلقة بتلك الجريمة. والعقوبة المقررة بشأنها، وما حكم الزنا بالتراضي.

كما ننصح كل من لديه دعوى جزائية تتعلق بجريمة الزنا. أن يستعين بأفضل المحامين المختصين بذلك لدى مكتب المحامي الملا المحاماة والاستشارات القانونية.

اقرأ أيضا بالتفصيل عن قضية هتك عرض في الامارات، وعلى قضية هتك عرض بالرضا.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تواصل مع المحامي