تخطى إلى المحتوى

عقوبة حيازة المخدرات في الإمارات

عقوبة حيازة المخدرات في الإمارات

هل عاقب المشرع الإماراتي على جريمة حيازة المخدرات، ومتى تعتبر حيازة تلك المواد المخدرة جريمة.

لمعرفة المزيد عن عقوبة حيازة المخدرات في الإمارات، عليك بقراءة هذا المقال.

للحصول على الخدمات القانونية المتعلقة بقضايا المخدرات، اضغط هنا للتواصل مباشرةً مع أفضل محامي إماراتي لدى مكتب عزة الملا للمحاماة والاستشارات القانونية.

عقوبة حيازة المخدرات في الإمارات.

تختلف عقوبة حيازة المخدرات في الإمارات تبعاً للغاية من تلك الحيازة، فإذا كانت الحيازة بقصد التعاطي فقط للمرة الأولى، فإن العقوبة ستكون الحبس مدة لا تقل عن ثلاثة أشهر أو بالغرامة بما لا يقل عن 10,000 درهم ولا يزيد عن 100,000 درهم،

مع تشديد تلك العقوبة إذا ما تم حيازة المخدرات بقصد التعاطي للمرة الثانية لتصل إلى الحبس بما لا يقل عن ستة أشهر أو بالغرامة.

أما إذا كانت حيازة المخدرات بقصد الاتجار والترويج، فإن العقوبة ستصل إلى السجن المؤقت، ومن الممكن تشديدها لتصل إلى السجن المؤبد أو الإعدام.

أما عقوبة من يرخص له بحيازة المخدرات ويخالف الغرض المرخص له، فإنها ستكون السجن مدة لا تقل عن خمس سنوات والغرامة بما لا يقل عن 100,000 درهم.

وإذا ما ارتكب المرخص له بحيازة المخدرات جريمته بقصد الاتجار أو الترويج، فإن العقوبة ستشدد إلى الحبس المؤبد والغرامة بما يقل عن 100,000 درهم ولا تزيد عن 200,000 درهم، وفي حالة تكرار الجريمة فإن العقوبة ستصل إلى الإعدام.

أما الحكم العام بالنسبة لحيازة المخدرات في قانون المخدرات الإماراتي، فقد جاء في المادة 56 بأنه في غير الأحوال المرخص بها وفق أحكام هذا المرسوم بقانون يعاقب بالسجن كل من حاز مخدرات بقصد الاتجار، الترويج، أي مادة، أو نبات من المواد المخدرة.

بالتالي نلاحظ بأن عقوبة السجن تقديرية تعود للقاضي الذي قد يحكم بالسجن عشر سنوات أو 15 سنة وربما تصل إلى السجن المؤبد.

عقوبة حيازة الحشيش لأول مرة في الإمارات

إن عقوبة حيازة الحشيش لأول مرة في الإمارات إذا كانت بقصد التعاطي، ستكون الحبس مدة لا تقل عن ثلاثة أشهر، أو الغرامة بما لا يقل عن 10,000 درهم ولا تزيد عن 100,000 درهم.

حيث أن المشرع الإماراتي لم يشدد حكم حيازة المخدرات لأول مرة بقصد التعاطي ومنها الحشيش، إلا أنه عاد وشدد تلك العقوبة في حال ارتكابها للمرة الثانية خلال ثلاث سنوات من تاريخ ارتكاب الجريمة لأول مرة لتصل إلى الحبس بما لا يقل عن ثلاثة أشهر أو ستة أشهر، أو الغرامة بما لا يقل عن 30,000 درهم ولا تزيد على 100,000 درهم.

أما إذا كانت حيازة المخدرات لأول مرة في الإمارات بقصد الاتجار والترويج، فإن العقوبة ستصل إلى السجن أكثر من عشر سنوات، وقد تصل للسجن المؤبد أو الإعدام، خاصةً إذا ما كان الجاني منتميًا لجماعة معادية، عصابة منظمة، أو يعمل لمصلحتها.

بالتالي فإن عقوبة حيازة المواد المخدرة ومنها الحشيش تتعلق وترتبط ارتباطًا وثيقًا بنية الجاني من تلك الحيازة.

الأسئلة الشائعة

إن حكم حيازة المخدرات في الإمارات يتعلق بنية حائز تلك المادة، فإذا كان قصده التعاطي وكانت لأول مرة، فإن العقوبة ستكون الحبس مدة لا تقل عن ثلاثة أشهر أو بالغرامة بما لا يقل عن 10,000 درهم ولا تزيد عن 100,000 درهم.
وأما إذا كان قصده الاتجار أو الترويج فإن العقوبة يتصل إلى السجن المؤبد وفي حالة التكرار تصل إلى الإعدام.

وبذلك نصل إلى نهاية مقالتنا عن عقوبة حيازة المخدرات في الإمارات، والتي وضحنا من خلالها العقوبة المقررة بشأن تلك الحيازة ومدى اختلافها تبعًا لاختلاف نية الحائز.

مع تأكيدنا بذات الوقت على أهمية الاستعانة بأفضل المحامين المختصين بقضايا المخدرات لدى مكتب عزة الملا للمحاماة والاستشارات القانونية.

قد يهمك الاطلاع على عقوبة تعاطي المخدرات في الإمارات، ومعرفة افضل محامي مخدرات في الإمارات.


المصادر:

وزارة شؤون مجلس الوزراء الإمارات العربية المتحدة.

البوابة الرسمية لحكومة دولة الإمارات العربية المتحدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تواصل مع المحامي