تخطى إلى المحتوى

فض المنازعات التجارية في الإمارات

فض المنازعات التجارية في الإمارات

تعتبر النزاعات التجارية من أكثر النزاعات حساسية لكونها ناشئة بين التجار، أو الشركات ويجب أن تتسم بالسهولة والمرونة.

فما كيفية فض المنازعات التجارية في الإمارات؟، وما الطرق المتوجبة بشأنها؟.

للحصول على كافة الخدمات القانونية المتعلقة بفض المنازعات التجارية، اضغط هنا للتواصل مباشرةً مع أفضل محامي إماراتي لدى مكتب عزة الملا للمحاماة والاستشارات القانونية.

فض المنازعات التجارية في الإمارات.

أتاحت التشريعات الإماراتية إمكانية فض المنازعات التجارية في الإمارات بطرق بديلة دون اللجوء إلى المحاكم.

تعتبر تلك الوسائل البديلة خطوة سابقة لرفع الدعوى أمام المحاكم التجارية بدرجتها الأولى في الإمارات، وذلك لتخفيف أعباء الرسوم القضائية على المتعاملين، للسرعة في إنجاز الحل بين المتخاصمين، ولحل النزاع ودياً.

إن أهم الطرق التي اتبعها المشرع الإماراتي لحل المنازعات التجارية هي التحكيم، حيث أصدر القانون الاتحادي رقم 6 لعام 2018 بشأن التحكيم.

وقد نص في القانون على إمكانية إجراء التحكيم الداخلي أو المحلي، والتحكيم الدولي بما في ذلك التحكيم البحري، لما له من أهمية في التجارة في الإمارات.

إن أهم مزايا التحكيم التجاري تتمثل بما يلي:

  • تجنب احتمالية الإجراءات الطويلة لفض النزاعات التجارية من خلال المحاكم.
  • تجنب كافة الخلافات، وتنازع القوانين الدولية في حال اختلاف قوانين الدول فيما يتعلق بالتجارة.
  • كما أن قرارات لجان التحكيم في تسوية المنازعات التجارية في الإمارات تعتبر قابلة للتنفيذ بمجرد اعتمادها من المحكمة المعنية.
  • يلعب التحكيم التجاري دوراً هاماً في تجنيب الأطراف المتنازعة إضاعة الوقت، المال، والجهد.
  • يقدم التحكيم حلاً سريعاً للمنازعات التجارية، دون الدخول في دوامات المحاكم واختلاف القوانين المطبقة بشأنها خاصة فيما يتعلق بالنزاعات التجارية الدولية.

أما مؤسسات التحكيم الرئيسية في الإمارات نذكر منها:

  • مركز أبوظبي للتوفيق والتحكيم التجاري، وقد تم إنشاؤه من قبل غرفة تجارة وصناعة أبوظبي عام 1993، حيث يتم التحكيم من خلال وسيط معتمد من قبل المركز، أو من قبل الأطراف المتنازعة.
  • مركز دبي للتحكيم الدولي والذي يطبق قواعد التحكيم على المستوى المحلي والدولي.
  • المركز الإسلامي الدولي للمصالحة والتحكيم.
  • مركز الشارقة للتحكيم التجاري الدولي.

وقد أتاح قانون التحكيم الإماراتي للأطراف المتنازعة إمكانية اختيار أي مركز تحكيم يرغبون به لحل النزاع الناشئ بينهما.

مؤسسات التحكيم التجاري الرئيسية في الإمارات

الأسئلة الشائعة

إن المقصود من مفهوم المنازعات التجارية، هي كافة النزاعات والخلافات التي تقع بين التجار مع بعضهم البعض أو بين الشركات التجارية، سواءً على المستوى المحلي، المستوى الدولي، أو أي نزاع بين طرفين يكون موضوعه تجارياً.
إن مكاتب تسوية المنازعات التجارية هي المكاتب أو المراكز المعتمدة في دولة الإمارات العربية المتحدة لحل المنازعات التجارية، التي تنشأ بين التجار والشركات على المستوى المحلي والدولي.
حيث تقدم تلك المكاتب وسيط معتمد من قبلها لحل الخلاف بين الأطراف المتنازعة، ويعتبر الحل الذي وصل إليه المحكم نافذاً بمجرد اعتماده من المحكمة المختصة.

في نهاية مقالتنا عن فض المنازعات التجارية في الإمارات، نرجو أن نكون قد وفقنا في بيان كل ما يتعلق بفض المنازعات التجارية، خاصة عن طريق قانون التحكيم الإماراتي ومراكز التحكيم المعتمدة.

مؤكدين بذات الوقت على كل من لديه نزاع تجاري ويرغب بحله بالطرق الودية أو عن طريق التحكيم، أن يستعين بأفضل المحامين المختصين بقضايا التحكيم التجاري لدى مكتب عزة الملا للمحاماة والاستشارات القانونية.

ننصحك بالاطلاع على فض المنازعات في الإمارات، ومعرفة فض المنازعات الاسرية في الإمارات، ومعرفة فض المنازعات المصرفية في الإمارات، ومعرفة فض المنازعات الضريبية في الإمارات، ومعرفة فض المنازعات العمالية في الإمارات.


المصادر:

  • وزارة شؤون مجلس الوزراء الإمارات العربية المتحدة.
  • مركز دبي للتحكيم الدولي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تواصل مع المحامي